التخطي إلى المحتوى

لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته

لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته

لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته

لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته

يعاني بعض الطلاب والطالبات في المدارس من التنمر من أقرانهم ، مما يؤدي إلى الشعور بالحزن وعدم الثقة بالنفس بمرور الوقت ، لذلك يجب على أولياء الأمور الانتباه إلى ذلك ومعالجة الأمر في البداية ، ونراجع هذا الأمر. تقرير للدكتور عبد العزيز آدم أخصائي علم النفس السلوكي حول طرق دعم الأطفال عندما يتعرضون للتنمر.

كيف تدعم طفلك بعد تعرضه للتنمر؟

إلقاء اللوم:

على الأم أن تتجنب لوم الطفل أو إضعافه عند تعرضه للتنمر لأن هذا يدمره نفسياً ويضايقه ويجعله يشعر بالانسحاب.

علم طفلك أن يعبر عن نفسه:

يجب إعطاء الأطفال مساحة آمنة للحوار في إطار ودي يشجعهم على الحديث عن مخاوفهم ويدعم الأسرة لمساعدتهم على التخلص من العواقب النفسية السلبية التي شعروا بها بعد تعرضهم للتنمر.

تقوية الثقة بالنفس:

تحتاج الأم إلى تعليم طفلها الثقة بالنفس والاستقرار حتى تتجاوب مع المتنمرين ولا تتأثر بهم.

تحول لمساعدتك:

عندما يتعرض الطفل للتنمر الجسدي ، وهذا يحدث غالبًا في المدرسة ، يجب على الأم تعليم طفلها رفع الموضوع وطلب المساعدة من المعلمين ومسؤولي المدرسة لحمايته ومعاقبتهم. قطع أولئك الذين يتنمرون عليه.

ممارسة الرياضة:

تعتبر التمارين من أكثر الطرق فعالية لتقوية شخصية الطفل حتى لا يصبح فريسة للتنمر.

طلب الدعم النفسي من المتخصصين:

في بعض الأحيان ، يؤدي تعرض الطفل للتنمر إلى ظهور أعراض نفسية معينة لدى الطفل ، والتي لا يستطيع الوالدان التعامل معها بشكل صحيح ، لذلك يجب إحالته إلى أخصائي للعلاج.

التنمر وأسبابه وعلاجه
التسلط

ادعم طفلك
ادعم طفلك

التنمر في المدارس
تعرض الطفل للتنمر

لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته

رابط المقال في المصدر :
لو طفلك بيتعرض للتنمر.. 6 طرق هتساعدك تدعميه نفسياً وتقوى شخصيته